سؤال يتم طرحه من قبل الكثير من النساء اين يتم افراز هرمونات المبيض ومدى تأثير ذلك على جسم المرأة، حيث يُعد المبيض هو الجزء الأساسي والهام من الجهاز التناسلي الأنثوي والمسؤول عن إفراز الهرمونات الأنثوية والتي من شأنها التعبير عن الهوية الأنثوية للمرأة، يعمل المبيض استجابة لوجود تلك الهرمونات من خلال نزول الدم عند المرأة.

اين يتم افراز هرمونات المبيض

يتم إفراز هرمونات المبيض في جهاز يسمى جهاز الغدد الصماء وهو المسؤول عن عمل كافة الغدد الموجودة في الجسم والتي من شأنها تحقيق الاستقرار في البيئة الهرمونية داخل الجسم، كما يمكن القول بأن منطقة ما تحت الوطاء والغدة النخامية هما المشرفان الرئيسيان على عمل باقي الغدد ومن ثم مراقبة العمل بها بشكل دقيق.

مراحل الدورة المبيضية

من الجدير بالذكر أن الدورة المبيضية تمر بثلاث مراحل أساسية وهي كما يلي:

  • الطور الجريبي: وهو ذلك الطور أو المرحلة التي تحدد بداية الدورة المبيضية وهو ما يحدث تحت تأثير زيادة التركيز الدموي الخاص بـ الهرمون المنبه للجريب، ومن ثم ينمو خلال هذا الطور الجريبات والتي توجد في القسم الخارجي للمبيض، ومن ثم تتمزق لتبدأ مرحلة الإباضة.
  • عملية الإباضة: وهي المرحلة التي تلو الطور الجريبي والتي تعد من أهم العمليات لحدوث الحمل، علاوة على أنها من أهم شروط خصوبة المرأة والقدرة على الإنجاب حيث ترافق تلك العملية إفراز الكثير من الهرمونات بالإضافة إلى ظهور الكثير من العلامات والأعراض التي تساعد المرأة على التعرف على فترة الإباضة.
  • الطور اللوتيئيني: وهو الطور التالي لعملية الإباضة والذي يطلق عليه أسم الطور الأصفر وذلك نسبة للجسم الأصفر الذي يتكون من باقي الجريب المتمزق في الطور الجريبي.

الهرمونات التي يفرزها المبيض

من المعروف أن المبيض يقوم بإفراز هرمونين أساسيين في جسم المرأة وهما هرمون الاستروجين وهرمون البروجسترون واللذان يمثلان الكثير من الأهمية على جسم المرأة وهي كالتالي:

  • يعمل هرمون الاستروجين على تنظيم مستوى الكوليسترول والدهون في دم المرأة وعليه يمكن القول بأن ذلك الهرمون يلعب دور الوقاية من الكثير من الأمراض القلبية والوعائية.
  • كما أنه يقوم بتنشيط وإعادة بناء العظام والمحافظة على قوتها وهو ما يفسر أهمية ذلك الهرمون خاصة بعد الوصول لسن اليأس.
  • علاوة على ذلك فإن هرمون الاستروجين يعمل على تحفيز غدة الثدي عند كل من المرأة الحامل والمرضعة وعليه فإن ارتفاع مستوى الهرمون والوصول للمعدل الطبيعي يعد من الأمور الضرورية للرضاعة الطبيعية.

هرمون البروجسترون

  • كما أن هرمون البروجسترون لا يقل أهمية عن تلك التي يمثلها الاستروجين فهو هام وضروري في جميع مراحل نمو الأنثى خاصة في مرحلة الحمل والولادة.
  • بالإضافة إلى ذلك فإنه يلعب دور أساسي في تهيئة الرحم للحمل من خلال زيادة عدد الأوعية الدموية الموجودة في بطانة الرحم.

وظائف الهرمونات في الجسم

تعمل الهرمونات بمثابة الرسائل التي توجهها الغدد الصماء في الجسم من خلال الدم إلى أجهزة الجسم المختلفة، لعل من أبرز وظائف الهرمونات الأخرى ما يلي:

  • تقوم بالإشراف على كافة العمليات الحيوية في الجسم وبالتالي تأمين الطاقة اللازمة لعمل مختلف أجهزة الجسم.
  • هي المسؤولة عن مرحلة البلوغ عند كل من الذكور والإناث وتعزيز القدرة على الإنجاب.
  • تحافظ أيضًا الهرمونات على الحالة النفسية للشخص حيث أن حدوث خلل أو اضطراب في الهرمونات يجعل الشخص يشعر بالضيق والاكتئاب.
  • كما أن لها دور كبير في التحكم في الشهية والوزن ومحاولة الحفاظ على المعدل الطبيعي له.

 

 

ونحن بصدد الحديث عن اين يتم افراز هرمونات المبيض تجدر بنا الإشارة أيضًا إلى ضرورة معرفة الأهمية التي تمثلها تلك الهرمونات وأنه عند الشعور بأي خلل في وظائف تلك الهرمونات يجب التوجه للطبيب المختص وسرعة حل المشكلة قبل أن تتفاقم.