يوجد الكثير من السيدات يتساءلوا عن مشاكل الحمل وحدوث حمل خارج الرحم  ويبحثون عن كيف اعرف الحمل خارج الرحم وما هي أغراضه ؟ وكيف يتم تشخيص الحمل خارج الرحم؟  كل ذلك يبحثون عن الكثير من النساء، لذلك سوف نقدم لك في السطور التالية أهم أسباب  حدوث حمل خارج الرحم تابع معنا .

أسباب حدوث الحمل خارج الرحم

إن الحمل هبه من عند الله ليس بيد مخلوق لذلك عند حدوث حمل خارج الرحم يكون لها عدة أسباب علمية  ،وقد تكون الأسباب المحتملة لحدوث الحمل خارج الرحم ما يلي:٠

  • أولا وجود الالتهاب ،وجود التهاب شديد داخل قناة فالوب قد تؤدي إلى وجود تورم وانسدادها يكون بشكل جزئي وفي بعض الحالات يكون كلي لذلك  يكون سبب في منع البويضة من التلقيح ومتابعة مسارها داخل القناة لحدوث حمل خارج الرحم.
  • حدوث نسيج ندبي ،قد يحدث في بعض الوقت صعوبة في سير البويضة داخل أو عبر قناة فالوب ويؤدي إلى  انسداد طريقه البويضة فيظهر نسيج ندبي شديد مع وجود التهاب فيؤدي إلى حمل خارج الرحم بسبب عمل جراحي ما.
  • شكل قناة فالوب ، عندما يكون قناة فالوب ذات شكل غير طبيعي فيوجد في بعض الأحيان صعوبة في نقل البويضة التي تلقح داخل قناة فالوب مع وجود هذا الشكل الغريب للقناة فالوب يؤدي ذلك إلى حمل خارج الرحم.

ما هي عوامل الخطورة المتعلقة بالحمل خارج الرحم

قد يوجد زيادة فى احتمال حدوث حمل خارج الرحم في هذه الحالات منها :

  • عندما تتجاوز المراة العمر الـ 35 سنة يزيد احتمال حصول الحمل خارج الرحم.
  • تزيد احتمالية ذلك عند حدوث مرة سابقة لحالة حمل خارج الرحم .
  • عند تتعرض المرأة عملية جراحية سابقا في منطقة البطن أو منطقة الحوض.
  • عندما تكون المرأة قد تعرضت مسبقا بوجود مرض التهاب الحوض الشديد .
  • حملتِ بعد إجراء عملية ربط البوق أو أثناء وجود لولب رحم.
  • عندما يكون الرجل مدخن .
  • إذا كانت تعاني من وجود  الانتباذ البطاني الرحمي
  • اذا حدث حمل بواسطة بعض العلاجات الخصوبة .

أشهر علامات الحمل خارج الرحم

بؤكد الكثير من الأطباء  أن الحمل خارج الرحم يكون نادر الحدوث، وقد يتطلب إلى تدخل الطبيب المختص ،  لذلك من أهم علامات الحمل خارج الرحم هي التالي:

  • وجود الألم شديد في منطقة البطن والرحم بشكل مستمر.
  • الشعور بالتهابات شديدة في قناة فالوب تصعب على المرأة نحملها .
  • وجود نزيف مهبلي أثناء الحمل مع الألم شديد داخل الرحم .

تشخيص الحمل خارج الرحم

أن أخصائية  أو الطبيب المختص بالرعاية الصحية يسهل عليه  تشخيص الحمل خارج الرحم ،وذلك من خلال عمل أو  إجراء بعض الفحوصات الطبية منها :

  • إجراء فحص الحوض وذلك بغرض التأكد من وجود أي ألم شديد عند الضغط على منطقة البطن.
  • إجراء فحص بالأمواج فوق الصوتية من أجل التحقق من  حدوث الحمل خارج الرحم.
  • إجراء اختبار بول وإجراء اختبار دم لكي يقيس معدلات هرمون الحمل هو “HCG” ،وعندما يكون مستوى هرمون الحمل نسبة قليل عن المتوقع فقد يؤدي إلى احتمال حدوث حمل خارج الرحم.

طرق الوقاية من الحمل خارج الرحم

حتى الآن لم  يوجد طرق معينة أو  واضحة للوقاية من الإصابة بالحمل خارج ، ولكن يمكن اتباع  هذه التعليمات :

 

  • الحرص على تلقي العلاج المناسب عند حدوث بعض التهابات في الجهاز التناسلي، مثل أدوية السيلان، هذا الدواء يحسن من فرص الحصول على حمل ناجح في المستقبل.
  • الحرص على استشارة الطبيب المختص حول الفترة الزمنية التي يجب أن تنتظرها المرأة بعد حدوث حمل خارج الرحم مسبقا وهي تروح ما بين   3 – 6 أشهر.