ما هي أهم الفحوصات المطلوبة لتأخر الحمل للزوجين وذلك للتعرف على السبب الحقيقي لتأخر الحمل للرجل والمرأة، حيث أن معرفة المشكلة والعمل على علاجها في وقت مبكر يزيد من فرص الحمل لذلك سنوضح فيما يلي من خلال هذه المقالة الفحوصات المطلوبة سواء للزوج أو الزوجة.

ما هي أهم الفحوصات المطلوبة لتأخر الحمل

في البداية سنتناول الفحوصات الخاصة بالمرأة فيما يلي:

فحص الهرمونات

حيث يتم عمل فحص ل 6 هرمونات لهم علاقة مباشرة بعمل المبايض وهم هرمون البروجسترون وهرمونFSH    وهرمون الاستروجين وهرمون LH   وهرمون البرولاكتين وهرمون الغدة الدرقية.

فحص الجهاز التناسلي

للتأكد من خلوه من بعض الأمراض التي تعوق حدوث حمل مثل بطانة الرحم المهاجرة والأورام الليفية أو التشوهات الخلقية أو تكيسات المبايض.

فحص قناة فالوب

وذلك للتأكد من عدم وجود انسداد بها يعوق حدوث حمل.

اختبار البول

وذلك لتحديد الوقت المناسب لحدوث الجماع.

ماهي التحاليل المطلوبة لتأخر الحمل للرجال

سوف نتعرف على ما هي أهم الفحوصات المطلوبة لتأخر الحمل عند الرجال فيما يلي:

تحليل السائل المنوي

الغرض منه الوقوف على عدد الحيوانات المنوية ومدى جودتها وسرعة حركتها.

إجراء فحص للخصية

وذلك للتأكد من سلامتها وعدم الإصابة بالدوالي التي تعوق حدوث الحمل.

 فحص الهرمونات

يشمل الفحص اربع هرمونات تخص هرمونات الذكورة وهم هرمون التستوستيرون وهرمون الحليب وهرمون تنشيط الحويصلات وهرمون المنشط للجسم الأصفر.

أسباب تأخر الحمل عند الزوجة

بعد التعرف على ما هي أهم الفحوصات المطلوبة لتأخر الحمل نجد أن الإصابة ببعض الأمراض قد تؤثر بالسلب على حدوث الحمل، كما سنوضح فيما يلي:

  • المعاناة من وجود التهابات في الحوض تسبب التصاق قناة فالوب مما يعوق تخصيب البويضات.
  • التعرض لعملية جراحية أثرت في حدوث التصاق بالحوض والبطن بالتالي عدم حدوث حمل إلا بعد معالجة الالتصاقات.
  • وجود تكيسات في المبايض تسبب تأخر في الحمل ويجب علاجها على الفور.
  • ضعف التبويض.
  • وجود أجسام مضادة أو التهابات شديدة تعمل على إبادة الحيوانات المنوية.
  • خلل في الغدة الدرقية يؤثر على عملية الاباضة.
  • وجود نسبة عالية من هرمون الحليب.
  • صغر حجم الرحم.
  • نسبة حموضة المهبل عالية.

أسباب تأخر الحمل عند الزوج

دوالي الخصية او الالتهابات بها تؤثر بشكل كبير على عملية التخصيب بالتالي لا يحدث حمل الا بعد المعالجة الجراحية.

  • وجود صديد او لزوجة عالية في النطفة.
  • حركة الحيوانات المنوية بطيئة مما يجعل وصولها للبويضة أمر صعب.
  • عدد الحيوانات المنوية قليل.
  • تشوهات الحيوانات المنوية تؤثر على كفاءة عمل الحيوانات المنوية.
  • التدخين وشرب المواد الكحولية يساعد على تأخر حدوث الحمل.
  • قصور في عمل الغدة الدرقية بالإضافة لقصور في الغدة النخامية.

علاج تأخر الحمل عند النساء

يتم علاج تأخر الحمل حسب السبب كما سنوضح فيما يلي:

  • تناول عقاقير تنشط عمل المبايض وذلك من خلال المتابعة مع طبيب متخصص.
  • الاستعانة بالطرق الحديثة للتلقيح الصناعي، حيث يتم اللجوء لهذه الطريقة عند فشل التخلص أو علاج سبب تأخر الحمل.
  • الاعتماد على تناول أطعمة غنية بفيتامين هـ تساعد على دعم بطانة الرحم وجعلها سميكة.
  • علاج خلل الغدة النخامية للمساعدة في حدوث حمل.
  • العمل على زيادة إنتاج البويضات من خلال تنشيط الهرمون المسؤول عن ذلك.

علاج تأخر الحمل عند الرجال

معرفة السبب في تأخر الحمل عند الرجال يساعد على علاج المشكلة وزيادة فرصة حدوث حمل، كما سنوضح فيما يلي:

  • إعطاء أدوية تساعد على زيادة عدد الحيوانات المنوية.
  • علاج دوالي الخصية عن طريق التدخل الجراحي.
  • الابتعاد عن ممارسة الرياضات العنيفة بالإضافة لتجنب التدخين وتناول الكحوليات.
  • التدخل الجراحي لعلاج انسداد البربخ المسؤول عن خروج الحيوانات المنوية.
  • الحصول على الحيوانات المنوية الموجودة في الخصية وعمل تلقيح مباشر مع البويضة.