ما هو علاج البواسير بالفازلين والكركم سؤال يرغب كثيرًا ممن يعانوا من هذه المشكلة وإصابتهم بالبواسير الملتهبة الرد عليه، فيعد الفازلين والكركم من أفضل العلاجات التي يقوم بتجربتها من مصابي البواسير في البيت، وذلك لأنها تعتبر من أفضل الوصفات الطبيعية المنتشرة والتي تجعل الشخص يشعر بالراحة وتخفيف حدة التهيج، ونظرًا لما تم استخدام علاجات الكركم لعدة سنوات طويلة لعلاج البواسير طبيعيًا.

علاج البواسير بالفازلين والكركم

أهمية استخدام الفازلين والكركم لعلاج البواسير طبيعيًا، تتمثل فيما يلي:

  • الكركم يحتوي على عدة مزايا وخصائص ضد الالتهابات، ومن الممكن أن تساعد في عملية علاج الالتهاب المسبب لمزيدًا من آلام البواسير.
  • مرهم الكركم يتم صنعه عن طريق مزج ملعقة صغيرة منه مع ملعقة كبيرة من الفازلين، ويتم مزج المكونات جيدًا، ثم يطبق على منطقة البواسير بالخليط.
  • الكركم له ميزة الشفاء من أي شقوق أو ندوب تتطور نتيجة للإصابة بالبواسير.
  • الفازلين يعمل على تليين منطقة المستقيم، وفتحة الشرج، مما يعمل على تسهيل مرور البراز الشديد الذي يتسبب في حدوث مشكلة الإصابة بالالتهابات في هذه المنطقة.

علاج يقضي على البواسير نهائيا

يتم علاج البواسير باستخدام الأعشاب والذي ينبغي أن يكون هناك تغيير في أسلوب الحياة، ومن أهم تلك التغيرات ما يلي:

  • تناول الأكلات في أوقات منظمة مع عدم الوصول للشعر بالجوع، والتأكيد تمامًا على تناول الأكل بشكل بطيء جدًا، والحرص على المضغ الجيد.
  • زيادة في النشاط البدني.
  • الابتعاد تمامًا عن الأكلات التي تسبب في هزلان الجسم مثل: السكريات، والأطعمة الممتلئة بالدهون والتي تؤثر في النهاية لعملية تدفق الدم بشدة.
  • تناول مزيدًا من الأكلات التي من الممكن أن تساعد في عملية تدفق الدم مثل الثوم، والبصل.
  • يجب تناول الأكلات التي تحتوي على اللون البرتقالي المتمثلة في: الجزر، اليقطين، بطاطا حلوة، وذلك لأنها تعمل على إعادة بناء الأنسجة وتعافيها تمامًا.
  • تجب تناول الأطعمة التي تحتوي على مذاق حار، وعدم تناول الكحوليات المؤثرة على الجهاز الهضمي.
  • أكثر من شرب الماء، ينصح بتناول من ثمانية إلى اثنى عشر كوبًا من الماء كل يوم، فالمياه تساعد على تليين البراز، وبالتالي يسهل عملية تخفيف الألم.
  • كثرة تناول الألياف الغذائية المتوفرة في الطعام الكامل مثل: الفاكهة، والشوفان.

فوائد الفازلين للبواسير

الكثير يتجه إلى علاج البواسير منزليًا لأن الأمر ربما يتسبب في الإحراج بعض الشيء، ولكن ذلك أيضًا ربما يتسبب في تدهور المشكلة، ولهذا يجب عندما يتم تجربة الطرق المنزلية، وإذا لم تأتي بالنتيجة المرضية سرعة التوجه فورًا للعيادة التخصصية لمعرفة أفضل علاج لعدم تفاقم المشكلة وزيادة السوء للحالة، ولهذا نضع لكم دور الفازلين في علاج التهابات شرخ البواسير فيما يلي:

  • العلاج باستخدام الفازلين يعتبر من الطرق المطبقة في البواسير الغير متدهورة.
  • الفازلين يعمل عند دلكه كمزلق لكي يخفف من حدة ضغط البطن على تلك المنطقة.
  • تستطيع أن تقوم بخلط مزيجًا من زيت الزيتون، والفازلين لكي تعالج منطقة البواسير بكل سهولة.
  • يعمل الفازلين على تهدئة التهابات هذه المنطقة المصابة، وذلك عندما تم تدليك قليلاً منه على المنطقة، فهو يعمل على تخفيف الألم بسرعة.

علاج البواسير بالثوم

توجد طريقة طبيعية قوية المفعول يتم استخدامها لعلاج البواسير، وهو استخدام الثوم ويتم تطبيقه بالطريقة الآتية:

  • نقوم بتقشير فصوص الثوم، ويتم إزالتها عن محيط الفصوص.
  • ثم يتم إدخال فص الثوم للمستقيم الخاص بك، مثل عملية إدخال التحميلة، ويضاف له زيت زيتون ليسهل الإدخال.
  • يتم تكرار تلك الطريقة ثلاثة مرات أسبوعيًا، لتقليل أعراض البواسير.

أفضل علاج للبواسير مجرب

هناك عدة أساليب طبية تم تجربتها في علاج منطقة البواسير أهمها:

  • استخدام بعض أنواع من الكريمات، والمراهم المرطبة لتجنب الشعور بالألم، والتخلص من التورمات.
  • عملية التبريد وهو نمط علاجي يعتمد على السائل النيتروجيني المبرد الذي يقوم الطبيب المختص باستخدامه للقضاء على تلك الإصابة.
  • الخضوع للعمليات الجراحية التي عن طريقا يتم التخلص من التخثر الدموي بداخل الباسور، ويتم إزالتها بشكل نهائي.
  • الحقن، يعتمد هذا العلاج على القيام بحقن الباسور باستخدام إحدى المحاليل الكيميائية.
  • الليزر يعتبر من ضمن العلاجات الجديدة المتميزة بالنتيجة السريعة والقوية في التخلص من البواسير.

تعرفنا على إجابة سؤال ما هو علاج البواسير بالفازلين والكركم عنوان مقال اليوم، وأدركنا مدى أهمية استخدام مادتي الكركم والفازلين لعلاج مشكلة البواسير بشكل طبيعي، ولكن إذا لم تأتي بالنتيجة يجب ضرورة التوجه للطبيب المختص لوضع علاج مناسب لكي لا تزيد حجم المشكلة، وتزداد الالتهابات في هذه المنطقة.