ما هي اسماء الادوية البديلة ل “دوفاستون”   DUPHASTON هو موضع مقال اليوم، حيث يتكون دوفاستون من المكون الفعال ديدروجسترون، وهو عبارة نسخة مركبة من هرمون البروجسترون، وتم تصميم دواء دوفاستون لعلاج الاضطرابات التناسلية عند السيدات مثل العقم، بالإضافة إلى اضطراب الطمث، والإصابة بالنزف الرحمي، يعمل ذلك الدواء من خلال تقليد نشاط هرمون البروجسترون الطبيعي، مما يساهم في تخفيف الأعراض المصاحبة للاضطرابات الهرمونية، وهناك عدة أسماء بديلة لذلك المقال سوف نلقي الضوء عليها في هذا المقال.

ما هي اسماء الادوية البديلة ل “دوفاستون” DUPHASTON

الديدروجسترون هو عبارة عن بروجستين أي (هرمون أنثوي)، يعمل من خلال تنظيم نمو الرحم الطبيعي بالإضافة إلى تساقط ما يعرف ببطانة الرحم، في تلك الحالات التي ينتج عنها انخفاض هرمون البروجسترون بعض المشاكل في الطمث، مثل متلازمة تحدث قبل الحيض، وخلال فترات الحيض الشديدة، وانتباذ في بطانة الرحم، حيث يساعد ذلك الدواء على استعادة الدورة الشهرية بشكلها الطبيعي، بالإضافة إلى ذلك فهو يساهم في علاج العقم من خلال تحريض البطانة الرحمية للحمل.

وينبغي استشارة الطبيب المختص قبل استخدام أيًا من تلك الأدوية، وفيما يلي أهمها:

  • جيجست تابلت.
  • دواء ديفاترون.
  • دواء ديدروبون.
  • دواء فيموستون.

هل الدوفاستون يمنع الإجهاض

تجدر الإشارة أن استعمال دواء دوفاستون خلال فترة الحمل قد يؤدي إلى تشوهات في الجنين من (فئة D)، ولكن يتم استخدام دواء دوفاستون حتى الأسبوع العشرين من فترة الحمل للحماية من الإجهاض.

متى يبدأ مفعول الدوفاستون لتثبيت الحمل

عندما تتعرض المرأة للإجهاض المتكرر ينبغي أن تتناول 10 مليغرام مرتين بشكل يومي، ابتداءً من اليوم 11-25 من نزول الدورة الشهرية، ويتم الاستمرار عليه إلى أن يتم حدوث حمل، مع المداومة على تناوله بشكل منتظم إلى أن يصل الحمل للأسبوع 20، بعدها ينبغي تقليل الجرعات بشكل تدريجي.

كيف استعمل حبوب دوفاستون

في حالة الدورات الشهرية غير المنتظمة يتم أخذ قرص واحد، كل فترة 12 ساعة، بدايةً من اليوم الــ ١١ إلى اليوم الــ١٥ من الدورة الشهرية، وفي حالة احتمال الإجهاض يتم أخذ أربعة أقراص من الدواء مرة واحدة، ومن ثم يتم أخذ قرص واحد من الدواء كل 8 ساعات، إلى أن تنتهي  أعراض الإجهاض، وفي حالات تكرار الإجهاض يتم أخذ قرص واحد من الدواء كل 12 ساعة، إلى الأسبوع العشرين من فترة الحمل.

نزول قطرات دم قبل الانتهاء من حبوب (الدوفاستون)

قد يحدث نزول قطرات دم قبل الانتهاء من حبوب (الدوفاستون)، ويعني نزول قطرات الدم الخفيف بعد تناول حبوب دوفاستون أنه لم يتم إخصاب للبويضة مما يؤدي إلى نزول  الدورة الشهرية وبالتالي عدم  الحمل.

متى استخدم حبوب دوفاستون

من الجدير بالذكر أنه يتم استخدام حبوب دوفاستون في علاج حالات العقم حيث يتم أخذ قرص واحد فقط يوميًا، بدايةً من اليوم الـ ١٤ حتى اليوم الـ٢٥ من الدورة الشهرية، ويتم أخذه لـ ٦ دورات متتابعة، وعندما يحدث الحمل، من الأفضل الاستمرار في أخذ الدواء حتى يتم الوصول إلى الأسبوع العشرين من فترة الحمل.

أخيرًا ينبغي التنبيه إلى أن الاستخدام المستمر لذلك الدواء مع مركب من نوع إستروجيني يزيد من خطر الإصابة بأحد الأمراض على سبيل المثال أمراض القلب، والسكتة الدماغية، بالإضافة إلى المشاكل الشائعة في الأوعية الدموية سواء (في الرئتين أو في منطقة الساقين)، أضف إلى ذلك ارتفاع في مستوى ضغط الدم، أو الإصابة بسرطان الثدي، وسرطان المبيض، أو سرطان الرحم، أضف إلى ذلك الخَرَف، ويزيد التدخين من خطر التعرض لتلك الحالات، لذلك ينبغي استشارة الطبيب قبل أخذ الدواء.