علاج تقوس الساقين عند الأطفال بالأعشاب ينتاب بعض الأطفال مشكلة تقوس الساقين في المرحلة العمرية المبكرة، الجدير بالذكر أن هذا المرض لا يشكل خطر أو إعاقة للطفل عن الجري أو المشي، لكن يمكن علاجه للحصول على مظهر جيد للجسم مما يقلل من تعثر الأطفال أحيانًا.

علاج تقوس الساقين عند الأطفال بالأعشاب

يمكن الاعتماد على الوصفات الطبيعية التي لها اثر فعال في علاج تقوس الساقين، كما سنوضح فيما يلي:

الزعتر

مفيد جدا في حالات لين العظام التي تسبب تقوس الساقين وذلك لان الزعتر يتضمن مكونات تقضي على لين العظام بطريقة فعالة، عند تناول مشروب الزعتر كل يوم.

اكليل الجبل

المعروف باسم حصى اللبان يتضمن الكثير من الفوائد عند نقعه في ماء مغلي وشربه يوميًا، للقضاء على تقوس الساقين.

مسحوق الحناء

يدخل ضمن وصفة حيث يتم مزج الحناء بكمية قليلة من اللبن وقليل من عصير الجرجير وكمية قليلة جدًا من زيت الزيتون، وخلط الجميع ودهان الساقين المقوسين.

أسباب تقوس الساقين عند الاطفال

يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي لتقوس الساقين عند الأطفال منها ما يلي:

تقوس الساقين الفسيولوجي الطبيعي

وهو تقوس مؤقت يختفي عندما يبلغ الطفل السنة الثالثة، وذلك لأن التقوس ناجم عن التفاف عظم الساقين للجنين في الرحم.

تقوس الساقين المرضي

ويكون بسبب إصابة الطفل بأمراض مختلفة مثل مرض بلاونت أو مرض الكساح.

أعراض تقوس الساقين عند الاطفال

الجدير بالذكر أن تقوس الساقين عند الأطفال لا يسبب لهم ألم في مرحلة الطفولة لكن المشكلة تكمن في شكل الساقين، الجدير بالذكر أن إهمال علاج تسوق الساقين قد يعرض الطفل عند تقدمه في العمر لألام شديدة في مفصل الركبة بوجه خاص والمفاصل بوجه عام.

بإضافة أنه الطفل سيعاني من خشونة الركبة عندما يتقدم به العمر أيضًا، الجدير بالذكر أن الأطفال المصابون بتقوس الساقين للداخل يعانون عند الرغبة في المشي كثيرًا، لذلك يتوجب عرضه على طبيب مختص.

أنواع تقوس الساقين عند الاطفال

يصاب الأطفال دون الثالثة بتقوس وغالبًا ينحصر بين نوعين نوضحهما فيما يلي:

تقوس الساقين للخارج

حيث يكون هناك مسافة فاصلة بين الركبتين عند ضم الساقين، بحيث يكون القدمين جنبًا إلى جنب، الجدير بالذكر أن هذا النوع يتوافق مع النوع الثاني عند نقص فيتامين د والكالسيوم أيضًا.

كما أن سمنة الأطفال تؤثر على الساقين بطريقة ملحوظة، بالإضافة أن هناك حالات تقوس للخارج سببها وجود ورم في العظام، لذلك لابد من الاهتمام والذهاب للطبيب.

الإصابة بمرض بلاونت وممارسة كرة القدم في سن صغيرة جدا تؤدي لحدوث تقوس خارجي للساقين.

تقوس الساقين للداخل

وهنا يجد الطفل صعوبة في ضم القدمين جنبًا الى جنب وذلك بسبب قرب الركبتين معً، تحدث الإصابة بهذا النوع من تقوس الساقين عندما ينخفض مستوى الكالسيوم وفيتامين د في الجسم.

بالإضافة إلى تعرض الطفل لكسر في الركبة لم يتم  التعامل معه طبيا بشكل صحيح، كذلك في حالة حدوث إصابة في منطقة النمو عند الركبة، يحدث التقوس للداخل أيضًا، كما ان مرض الكساح أو لين العظام سبب من أسباب تقوس الساقين للداخل.

علاج تقوس الساقين عند الأطفال

ينصح الأطباء بالاهتمام بمشكلة تقوس الساقين عند الأطفال في حالة بلوغ سن الثالثة وعدم اختفاء التقوس لتحديد طرق العلاج المناسبة لكل نوع، كما سنوضح فيما يلي:

  • حيث أن تقوس الساقين للخارج بسبب السمنة علاجه خسارة الوزن تحت إشراف طبي.
  • كذلك في حالة حدوث التقوس بنوعيه بسبب نقص الكالسيوم أو فيتامين د يتم إعطاء الطفل مكملات غذائية لتعويض الجسم.
  • أما في حال إصابة الطفل بمرض بلاونت فان العلاج المناسب التدخل الجراحي حسب ما يراه الطبيب المعالج.