كيف عرفتي أن طفلك منغولي، يعاني الأشخاص المصابون بمتلازمة داون عادةً من درجة معينة من الإعاقة الذهنية، وتختلف شدة هذا المرض من شخص لآخر، إلا أنها تتراوح من خفيفة جدًا إلى متوسطة، كما تختلف المهارات الاجتماعية للمرضى أيضًا.

كيف عرفتي أن طفلك منغولي

سميت متلازمة داون على اسم الطبيب البريطاني جون لانغدون داون وكان أول من تحدث عن هذه المتلازمة في عام 1862.

أطلق عليها في الأصل اسم “العيب المنغولي” لأن ملامح وجه الأطفال المصابين بمتلازمة داون تشبه تلك الموجودة في المنغوليين.

وحول سبب متلازمة داون، قال طبيب الأطفال وحديثي الولادة المصري الدكتور أمير سليمان أن المريض لديه ثلاث نسخ من الكروموسوم 21 بدلا من نسختين من الأشخاص الطبيعيين تسببت في هذا الخلل الجيني.

عوامل تزيد فرص ولادة طفل مصاب بمتلازمة داون

  • تقدم العمر للأب (بالرغم من أن أطفال الأباء الصغار يعانون من حالات عديدة لمتلازمة داون).
  • الزواج الداخلي.
  • وراثي (إذا كان أحد الأقارب أو الوالدين مصابًا بمتلازمة داون).
  • قد يؤدي الطعام غير الصحي للأم والتعرض للتلوث أثناء الحمل وفشل الأم في تناول حمض الفوليك في المرحلة الأولى من الحمل إلى زيادة فرصة الإصابة بتشوهات الجنين ومتلازمة داون.
  • زيادة عدد الولادات.

الخصائص التي يحملها المصاب بمتلازمة داون

  • فك صغير بشكل غير طبيعي.
  • يميل خط التماس أفقيًا ويوجد جلد زائد (ثنية منغولية) في الزاوية الداخلية للعين.
  • يضعف توتر العضلات وترخي المفاصل بشكل مفرط، مما يتسبب في تأخير المشي وممارسة الرياضة للأطفال مقارنة بأقرانهم.
  • يصبح جسر الأنف مسطحًا.
  • طية واحدة فقط في راحة اليد.
  • لأن الفم صغير واللسان بارز، يصبح اللسان أكبر، وتتأخر اللوزتان بالقرب من الحلق في النطق والتحدث أكثر من الأشخاص الآخرين في نفس العمر.
  • العنق قصير وعموما أقصر في الطول.
  • توجد بقع بيضاء في قزحية العين تسمى بقع بيرشفيلد.
  • العيوب الخلقية في القلب.
  • باطن القدمين مسطحة، والمسافة بين إصبع القدم الكبير وأصابع القدم تصبح أكبر.

أعراض متلازمة داون الجسدية

  • قامة قصيرة وشكل رأس صغير.
  • يميل الجفن لأعلى، أو ما يسمى بشق الجفن.
  • اليدين والقدمين صغيران والأصابع قصيرة نسبيًا.
  • تبدو الأذنان غريبة أو صغيرة.
  • الأيدي القصيرة وزيادة عرضها.
  • تظهر بقع بيضاء صغيرة على الأجزاء الملونة من العين، وتسمى بقع Brushfield.
  • المرونة المفرطة.
  • الوجه مسطح، وخاصة في الحاجز الأنفي.
  • الإصبع الصغير صغير ومثني باتجاه الإبهام.
  • مشاكل في الرؤية والسمع.
  • ضعف الاستجابة للمنبهات.
  • يعتبر الأطفال أكثر هدوءًا من الأشخاص العاديين.
  • يبدو الأنف صغيرًا نسبيًا.
  • الرقبة قصيرة مع ثنيات جلدية زائدة خلف الرقبة.

أعراض متلازمة داون السلوكية والفكرية

  • يؤخر التعلم البطيء تطور الكلام واللغة، ولكن يمكن أن يعالج مشاكل الكلام لدى المريض من خلال المساعدة في تجاوز المشكلة وتزويد المريض بتعابير لغوية جديدة.
  • يتأخر تعلم المهارات الحركية الدقيقة وتطويرها، لذلك وجدنا أن المرضى يمكنهم الجلوس في عمر 11 شهرًا، والزحف في عمر 17 شهرًا، وأخيرًا المشي في عمر 26 شهرًا.
  • صعوبة اتخاذ القرارات الصحيحة، مثل الإدارة المالية وتحديد النسل.
  • صعوبة وبطء في الفهم.
  • بمرور الوقت، تقل القدرة على الإدراك والتفكير، خاصة بعد سن الخمسين.
  • مشاكل التواصل الاجتماعي لمرضى داون الذين يعانون أيضًا من التوحد.
  • يواجهوا بعض التحديات والعقبات في الحياة؛ لأنهم يواجهون صعوبات في المرحاض، يحتاجون إلى وقت إضافي لارتداء الملابس، كما أنهم بحاجة إلى مزيد من المساعدة لتعلم القراءة والكتابة.

قدرات وإمكانيات المصابين بداون

بالرغم من وجود العديد من المشاكل والعقبات التي تؤثر على نمو وتطور الأشخاص المصابين بهذه المتلازمة، إلا أن لديهم العديد من القدرات التي تساهم بشكل كبير في تكوين شخصياتهم وتصورات المجتمع لهم.

إنهم ليسوا مجرد أشخاص لديهم كروموسومات إضافية، كما يصفهم بعض الناس؛ إذا أتيحت لهم الفرصة وحصلوا على الدعم اللازم، فلكل منهم القدرة على تمكينهم من عيش حياة مستقلة لائقة.