قصة سيدنا يوسف عليه السلام للأطفال،  تعد هذه القصة أكثر من رائعة، وهي من القصص التي وردت في القرآن العظيم، كذلك تحتوي على العبر والمواعظ التي يجب أن نربي أبناءنا عليها، فمن خلال هذا المقال سوف نقص على أطفالنا قصة سيدنا يوسف عليه السلام والدروس المستفادة منها.

قصة سيدنا يوسف عليه السلام للأطفال

قبل أن نقص قصة سيدنا يوسف، لا بد أن نتعرف على نشأته، فسيدنا يوسف ولد في فلسطين، وهو ابن سيدنا يعقوب عليه السلام، وكان لديه 11 إخوة.

فبداية قصة سيدنا يوسف بدأت عندما رأى عليه السلام في منامه رؤية جميلة، فقصها على أبيه سيدنا يعقوب عليه السلام، فعندما سمع الأب الرؤية فنصحه أن لا يخبر بهذه الرؤية لإخوته.

والسبب في منع سيدنا يوسف أن يقص على إخوته الرؤية، أن سيدنا يعقوب كان يخاف عليه من كيد إخوته له، لأنهم رأوا أن سيدنا يوسف أقرب وأحب ابنًا لسيدنا يعقوب.

قصة سيدنا يوسف عليه السلام كاملة مكتوبة

نكمل بعد ذلك قصة سيدنا يوسف عليه السلام للأطفال، وكانت الرؤية التي رآها عليه السلام، أنه رأى الشمس والقمر يسجدان له، وأيضًا معهم 11 كوكبًا، فعندما قصها على سيدنا يعقوب علم حينئذ أن ابنه يوسف سوف يكون له مكانة كبيرة جدًا.

بعدما طلب منه أن لا يقص الرؤية على إخوته لأنهم يكيدون به، وبالفعل سمع يوسف عليه السلام كلام أبيه، ولكن إخوته لأنهم يغارون منه كما وضحنا السبب في ذلك من قبل، ففكروا في كيف يتخلصوا من يوسف.

وبالفعل قال أحد إخوته أن يلقوا سيدنا يوسف في غيابات الجب، ووافقوا على هذا، وبعدها طلبوا من أبيهم أن يأخذوا سيدنا يوسف حتى يلعب، وقالوا لأبيهم أنهم سوف يحافظوا عليه.

قصة سيدنا يوسف للأطفال pdf

بعد ما اتفقوا الإخوة على أن يلقوا يوسف في البئر وبالفعل فعلوا ذلك، رجعوا إلى أبيهم بعد ما وعدوه أن يحافظوا على يوسف، وكان معهم قميص يوسف، حتى يوهموا أبيهم أن يوسف أكله الذئب وجاؤوا بدم على القميص كذب.

بعد ذلك بكى سيدنا يعقوب على ابنه حتى فقد بصره وصبر واحتسب أجره على الله، واستعان بالله على ما هو عليه، ولم يفقد الأمل وقال: الله المستعان على ما تصفون.

ملخص قصة سيدنا يوسف

ثم بعد أن ألقي سيدنا يوسف في البئر، كان يوجد جماعة من الناس رأوا سيدنا يوسف وأخذوه وباعوه بثمن قليل، والذي اشتراه منهم عزيز مصر وطلب من زوجته أن ترعاه وتهتم به.

والجدير بالذكر أن سيدنا يوسف عليه السلام كان جميلًا جدًا، ولأجل ذلك زوجة عزيز مصر أعجبت به وأحبته، ولكن سيدنا يوسف رفض ذلك خوفًا من الله، فلما رفضها أدخلت امرأة العزيز سيدنا يوسف السجن.

وبعد مدة قضاها يوسف عليه السلام في السجن وأظهر الله تعالى براءته خرج، وقام الملك بتعينه ليكون مسؤول على خزائن وشؤون البلاد، وأصبح بالفعل ذلك، وفي يوم من الأيام اجتمع سيدنا يوسف بإخوته؛ لأنهم كانوا يريدوا طعام، وهو كان مسؤول على خزائن البلاد.

بعد ذلك عرف سيدنا يوسف أن هؤلاء إخوته، وهم كذلك عرفوه، وطلب منهم أن يضعوا هذا القميص على وجه سيدنا يعقوب، وبالفعل حدث ذلك وارتد بصر سيدنا يعقوب مرة أخرى، وجمعهم بعد ذلك سيدنا يوسف.

وقالوا إخوة يوسف لأبيهم أن يستغفر الله لهم على ما فعلوه من قبل، وخروا له سجدًا، وبهذا الشكل تكون الرؤية قد تحققت، التي قالها يوسف لأبيه من قبل.

الدروس المستفادة من قصة سيدنا يوسف

تملئ قصة سيدنا يوسف عليه السلام للأطفال بالكثير من الفوائد أهمها:

  • يجب على كل أب وأم لا يفرقوا بين أولادهم، حتى لا يحقدوا على بعض.
  • أيضًا أن الحق دائمًا هو المنتصر مهما طالت المدة، والله قادر على أخذ حق أي إنسان مظلوم.
  • كذلك من يتقي الله يجعل له مخرجًا، وسيدنا يوسف خاف الله في أن يعصيه مع امرأة العزيز، فالله جعله بعد ذلك ذو مكانة عظيمة.

وبهذا الشكل نكون قد انتهينا من قصة سيدنا يوسف عليه السلام للأطفال، وهذه كانت نبذة مختصرة عن سيدنا يوسف، ولا شك أن هذه القصة بها الكثير من الأمور التي وضحها القرآن الكريم، فنرجو أن تنال رضاءكم وإعجابكم.