يعتبر فقدان الوعي المتكرر من أخطر الحالات المرضية التي يتعرض لها الشخص ويرافق الإغماء العديد من الأعراض المختلفة، وهو عبارة عن انقطاع النشاط الطبيعي يوصل بشكل طبيعي للدماغ، لذا دعونا نقدم لكم تقرير مفصل يوضح أسباب فقدان الوعي المتكرر ، وأعراضه وكيفية علاجه لكل من يرغب يتابع معنا التالي:

أعراض فقدان الوعي المتكرر

يوجد بعض الأعراض التي تحدث قبل الإغماء مثل التالي:

  • الشعور بالدوار.
  • الشعور بالنعاس.
  • الصداع.
  • الشعور بعدم التوازن.
  • شحوب الجلد.
  • الدوخة.
  • الرؤية النفقية.
  • الغثيان.
  • إرتفاع درجة حرارة الجسم.
  • تغيم في الرؤية.

أسباب فقدان الوعي المتكرر

يحدث فقدان الوعي بسبب بعض الأسباب وعند حدوث ضرر في الجهاز العصبي وغيرهم الكثير مثل الآتي:

  • الوقوف لفترات كبيرة.
  • إرتفاع معدل ضربات القلب.
  • ضغط الدم.
  • التعرض إلي الحرارة الشديدة.
  • سحب عينات الدم.
  • انخفاض معدل الدم.
  • تدفق الدم بسرعة.
  • وجود بطء في معدل ضربات القلب.
  • الإجهاد الجسدي مثل عند محاولة التبرز.
  • الحمل، الجفاف، التعب الشديد.

أنواع الإغماء المتكرر

  • عند الاستجابة الوعائية المبهمية.
  • الإغماء العصبي مثل السكتات الدماغية والنوبات.
  • الإغماء الظرفي ينتج من خلال التعرض لبعض الحالات مثل الخوف والقلق والجوع أو استخدام كحول.
  • متلازمة تسارع معدل نبضات القلب تحدث عند الوقوف المفاجئ أو الجلوس لفترة.

هل فقدان الوعي خطير

في بعض الحالات يكون فقدان الوعي خطير، في حالة أنه يستمر لأكثر من دقيقتين يكون خطير، وغالبا تكون مشكلة طبية مثل

  • النوبة
  • ضربة في الرأس.
  • إرتجاع.
  • صرع.
  • نوبة قلبية.
  • غيبوبة سكر.

أسباب فقدان الوعي لثواني

فقدان الوعي لثواني يشمل بعض الأسباب الشائعة مثل التالي:

  • انخفاض في نسبة السكر الدم.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • نقص في تدفق الدم إلى الدماغ.
  • إغماء عصبي.
  • فقدان الوعي التي ينجم من نوبة الصرع.
  • فرط التنفس.
  • وجود مشاكل في ضربات القلب.
  • إجهاد، وسكتة دماغية.

كيفية علاج فقدان الوعي المتكرر

  • يجب فحص مجرى الهواء.
  • البدء بالإنعاش القلبي الرئوي.
  • يجب فحص العمود الفقري وكيفية وصول الدم إلى الدماغ.
  • انخفاض مستوى السكر في الدم فيجب تناول حلويات أو أخذ حقنة جلوكوز.
  • انخفاض ضغط الدم فيجب علاج

كيفية الوقاية من فقدان الوعي المتكرر

  • لتجنب الإغماء المتكرر بعد معرفة السبب يجب الابتعاد عن الأسباب التي تؤدي إلي ذلك.
  • يجب الابتعاد عن الوقوف في حرارة شديدة.
  • شرب سوائل كثيرة تحد من النوبات.
  • البعد عن العصبية المفرطة لأنها تساهم في حدوث إغماء.
  • تجمع الدم في القدمين أو الساقين تكون محفز فقدان الوعي لذا يجب ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي لتنشيط الدورة الدموية بالجسم.

الفرق بين الإغماء وفقدان الوعي

يستخدم بعض الأفراد أن فقدان الوعي والإغماء شيئان مختلفان وهو عبارة عن انقطاع التيار الكهربائي للدماغ، أو النشاط الطبيعي للدماغ أو فقدان الذاكرة بينما الإغماء هو عبارة عن انخفاض مؤقت في ضغط الدم وفي بعض الأحيان يتعرق باسم فقدان الوعي ولكن كلاهم أن يكون فقدان الوعي لعدة أسباب مختلفة.

أسباب فقدان الوعي والعين مفتوحة

  • هي موجة قصيرة  من نشاط كهربائي غير منضبط في الدماغ، حيث أن تؤثر النوبة القلق والتوتر تأتي على مرحلتين منشط رحمي وتتميز المرحلة التوترية بصلابة جميع أعضاء الجسم، وفقدان الوعي يسبب هروب اللعاب من الفم وتنقبض المثانة وتخرج البول.
  • تتبع المرحلة الإرتجاجية يبدو أن الجسم يهتز ويستمر دقائق ويستعيد الشخص تدريجياً وتحدث النوبة يكون بسبب مرض مثل الصراع، الإفراط في شرب الخمر، القلق، المخدرات، ونوبات الهلع، عدم انتظام ضربات القلب يصاب المريض بفقدان الوعي أثناء النوم.