متى يغسل الطفل بعد الولادة وطرق العناية بالرضيع سؤال يتببادر إلى ذهن الأم التي تلد مولودها الأول، حيث تصيبها الحيرة في كيفية التعامل مع الرضيع بطريقة صحيحة لذلك سننوه عن كيفية العناية الصحيحة للرضع من خلال المقال.

متى يغسل الطفل بعد الولادة وطرق العناية بالرضيع

يجب قبل التفكير في الموعد المناسب لتحميم الطفل وتنظيفه تجهيز كافة المستلزمات الخاصة به، والتي تتناسب معه.

وذلك لأن هناك أدوات استحمام خاصة بالرضع لا تسبب لهم أي ضرر أو ألم، لذلك ينصح الأطباء بتحميم الطفل باستخدام قطعه من الإسفنج.

بالإضافة لاختيار شامبو مناسب للرضع لا يضر العينين أثناء الاستحمام.

الجدير بالذكر أن استعمال الزيوت المخصصة للرضع بعد الاستحمام تساعده على النوم بشكل افضل.

 طريقة تنظيف طفل حديث الولادة

تحميم الرضع يختلف بطبيعة الحال عند تحميم الأطفال الأكبر سنًا، لذلك سنوضح بالتفصيل خطوات تحميم الرضع فيما يلي:

  • يجب أن يكون مكان التحميم هو غرفة النوم وان درجة الحرارة فيها معتدلة.
  • يفضل أن يكون الماء المستخدم لتحميم الرضيع فاتر ومناسب لدرجة حرارة جسمه.
  • عدم استعمال أي منتجات عناية للرضيع كالشامبو أو الصابون.
  • استخدام منشفة قطنية لتحميم الرضيع بها مع الحرص على إسناد رأسه براحة اليد جيدًا.
  • بعد ذلك يتم تنظيف الرضيع بماء فاتر ونظيف باستخدام اليدين فقط مع الحرص على تحريك اليد بلطف على جسم الرضيع.
  • ثم بعد الانتهاء من تنظيف الطفل يتم لفه في منشفة نظيفة، حتى تتشرب المياه على جسمه دون الحاجة إلى تجفيفه بالمنشفة بالطريقة الاعتيادية.
  • بعد جفاف جسم الطفل تبدأ الأم في تلبيس الطفل بكل هدوء ملابسه مع الحرص على عدم فتح وغلق باب الغرفة اثناء الاستحمام.

متى يجب استحمام الطفل حديث الولادة

حسب نصائح الأطباء يجب الانتظار لمدة يومين كاملين حتى يتم تحميم الرضيع وذلك لان الطفل يولد مغطى بطبقة شمعية تحمي جلد الطفل بعد الولادة.

لذلك بعد الولادة مباشرة يتم تنظيف أثار الولادة من على الرضيع دون المساس بالطبقة الشمعية لكي يستفيد منها الرضيع.

عدد مرات استحمام الرضيع في الصيف

يتم ترطيب جسم الرضيع باستخدام منشفة مبللة بالماء الفاتر وذلك بمعدل مرتين في الأسبوع.

حيث أن الرضع لا يحتاجون إلى الاستحمام في الأسابيع الأولى من عمرهم فالاكتفاء بتنظيف الجسم باستخدام قطعة إسفنجية هي الطريقة المثلى.

الجدير بالذكر أن الرضع من عمر يوم حتى ستة اشهر يمكن تنظيفهم مرتين كأقصى تقدير في الأسبوع، حتى لو كانت درجة الحرارة مرتفعة.

كم مرّة يجب استحمام الرضيع في الشتاء

انخفاض درجات الحرارة في الشتاء قد يعرض الرضيع لمشاكل صحية في حال تكرار تحميمه يوميًا،  لذلك يمكن تنظيف الجسم بالمنشفة المبللة مرتين في الأسبوع.

كما أن استعمال الماء الفاتر باستمرار يجعل جلد الطفل جاف، مما يؤثر عليه بالسلب حيث أن جفاف الجلد يعنى الحاجة لحك الجلد.

تنظيف الرضيع في فصل الشتاء يفضل أن يكون بالنهار نظرًا لأن درجة الحرارة تكون افضل من الليل.

الجدير بالذكر أن تحميم الطفل في الشتاء يكون قبل نومه مباشرة، وذلك ليساعده على الحصول على نوم هادئ.

أضرار عدم استحمام الرضيع

عند تجاهل تنظيف الرضيع فإن ذلك يعرضه لمخاطر صحية نوضحها فيما يلي:

  • إغلاق مسام البشرة بسبب تراكم الأوساخ فيها، مما يتسبب ذلك في عدم قدرة الجسم على طرد السموم عبر المسام.
  • إصابة جلد الرضيع بالتهابات مع انتشار البكتيريا مما يعرضه للضرر.
  • الجدير بالذكر أن الاعتدال في تنظيف الطفل الرضيع هو الحل المثالي لتجنب حدوث أي أضرار له.