مخاطر شبكات التواصل الاجتماعي كثيرة، ويمكنها أن تحلق بمستخدمي الإنترنت أي كانت أعمارهم ما دام اساؤا استخدام تلك التكنولوجيا الحديثة، فكما هو معلوم السوشيال ميديا لها فوائد متعددة إلا أنها لها أضرار ومخاطر يجب معرفتها للتمكن من تجنبها قدر المستطاع، تابع معنا وتعرف على مخاطر شبكات التواصل الاجتماعي للأطفال والمراهقين والشباب.

شبكة الإنترنت ومخاطر مواقع التواصل الاجتماعي

شبكة الإنترنت مليئة بمواقع التواصل الاجتماعي التي تربط العالم أجمع بعده ببعض بشكل مذهل، إلا أن الاستخدام الغير صحيح لتلك المواقع له أضرار مثل:

  • التأثير على جودة النوم حيث أن العديد من الأشخاص يلجأون إلى تصفح حساباتهم الشخصية على تلك المواقع الاجتماعية قبل النوم مما يضيع الوقت أو يتسبب في الشعور بالأرق واضطراب النوم.
  • الشعور الدائم بالتعب والاجهاد فإنه بالرغم أن الدخول إلى مواقع التواصل الاجتماعي لا يحتاج إلى مجهود بدني إلا أنه أمر يؤثر على الجسم ويصيبه بالتعب نتيجة التركيز الشديد في الشاشة لفترات طويلة دون حراك.
  • تضرر الجهاز المناعي للإنسان نظرًا لكثرة استخدامه لتلك المواقع.

تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على الشباب

بالرغم من كم الوعي الذي يتمتع به الإنسان في مرحلة الشباب إلا أنه بالرغم من ذلك نجد شباب ينجرف وراء السوشيال ميديا بشكل مبالغ فيه وضار، ومن مخاطر ذلك:

  • الافتقاد إلى لغة الحوار الاجتماعي التي يحتاجها أي شاب حتى يبني محيطه الاجتماعي الواقعي بالنحو الذي يناسبه، وذلك لأن الانغماس في العالم الافتراضي يجعل الشاب جاهل عن كثير من الأمور الإجتماعية.
  • يصبح الشاب متقلب المزاج تارة مسرور وتارة أخرى حزين أو متوتر ولا يفهم من حوله لماذا.
  • يحصل الشاب على علاقات اجتماعية عبر السوشيال ميديا بعضها مليء بالزيف والأكاذيب.

تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على المراهقين

المراهقين خصوصًا يتعرضون لأكبر ضرر من مواقع التواصل الاجتماعي إذا لم يتم تحجيم استخدامهم لتلك المواقع ولم يتم متابعتهم بشكل يتناسب مع مرحلتهم العمرية، ومن أبرز المخاطر التي قد تلحق بهم:

  • يصبح المراهق في عزلة عن كل ما يدور حوله وعن المجتمع الحقيقي الذي ينتمي إليه، إذ يستحوذ عليه ذلك العالم الافتراضي بشكل كبير.
  • نوعية العلاقات التي ينشئها المراهق والأحداث التي يتابعها على السوشيال ميديا قد تدفعه إلى العدوانية والسلوك المضطرب.
  • الإدمان على السوشيال ميديا طريق مؤكد نحو التوتر والقلق وربما الدخول في موجة من الاكتئاب الذي يحتاج إلى علاج فعلي.
  • شعور المراهق بالوحدة وانعدام الحب والاحتواء فهو بعيد عن كل أحباءه وتائه في تلك الحياة يتخبط في الطريق.

أضرار مواقع التواصل الاجتماعي على الأطفال

لا يجب ترك الأطفال بدون رقابة على صفحات السوشيال ميديا إذ أن المتابعة مهمة إلى جانب تقنين الاستخدام حتى لا يصل الأمر إلى هذه المخاطر:

  • التسبب في أضرار بالغة بالمخ إذ يحدث اضطراب في الوظائف الخاصة بكل من الجانب المعرفي وكذلك السلوكي، وذلك نتيجة اضطراب التوازن الطبيعي.
  • التأثير على الإنتباه فيصبح الطفل مشتت غير منتبه خصوصًا فيما يخص دروسه، وذلك لأنه يفقد التركيز بشكل ملحوظ مع الوقت.
  • خسارة فرصة تعلم أنشطة اجتماعية وسلوكيات جديدة لأن الطفل أغلب الوقت صامت وينظر إلى الفيس بوك أو غيره.

سلبيات مواقع التواصل الاجتماعي

تأثير مواقع التواصل الاجتماعي السلبي لا ينصب فقط على الأفراد وإنما يؤثر على المجتمع وذلك كما يلي:

  • التأثير على جودة الإنتاج في المصانع وأماكن العمل التي تتطلب إلى نشاط بدني.
  • التأثير بالسلب على الأعمال في الشركات والمصالح المختلفة نتيجة كثرة استخدام السوشيال ميديا في أوقات العمل.

كانت تلك أشهر مخاطر شبكات التواصل الاجتماعي التي بالفعل تم رصدها بشكل واضح ما بين مستخدمي تلك المواقع، لذلك يجب استخدام هذه التكنولوجيا بحذر واستخدامها بطريقة صحيحة.