الفروسية أحد أنواع الرياضة المعروفة عالمياً ، تعد من أقدم أنواع الرياضات التي عرفها الإنسان والتي تعود بعدة  فؤائد لممارسي اللعبة، كما ظهر مؤخراً علاج بمساعدة الخيل والذي يعتمد على تفاعل المرضى مع الخيل لعلاج بعض حالات المرض العقلي والتوحد.

اهم قواعد ركوب الخيل

هناك عدة قواعد أساسية في  اثناء ممارسة رياضة الفروسية يجب العمل بها خاصة عند المبتدئين تجنباً لإثارة خوف الخيل وضمان سلامة الفارس نفسه ومنها:

الخطوة الأولى: الإقتراب في هدوء من الخيل.

الخطوة الثانية :ركوب الخيل من الجهة اليسرى بوضع القدم اليسرى في ركاب الخيل وإمساك السرج باليد اليمنى مع تجنب عدم شده بعنف ،والقفز للجلوس على ظهر الخيل دون الاستناد إلى عنق الخيل.

الخطوة الثالثة: ولكي يبدأ الخيل في المشي يضغط الفارس بعضلات ساقيه بلطف على جانبي الحصان.

الخطوة الرابعة: و لإيقاف الخيل يتم شد اللجام، أما في حالة تغير اتجاه الخيل يضغط على الجانب المراد توجيه إليه.

الأخطاء الشائعة في ركوب الخيل للمبتدئين

قد يرتكب الفارس  في بداية تعلمه لرياضة الفروسية عند ركوب الخيل بعض الأخطاء الشائعة التي ترجع إلى قلة الخبرة ومنها:

رفع الذراعين إلى أعلى:

  • قد يظهر الأمر عاديا ً للفارس أن يرفع ذراعيه إلى أعلى لموازنة جسده على ظهر الخيل، ولكن هذا الأمر يفقده السيطرة على الخيل في حالة تحرك الخيل حركة فجائية. ولتجنب هذا الأمر يجب على الفارس توازن وضع جلوسه بشكل مشدود قليلاً وثابت مع الحرص على وضع اليدين في مستوى الخصر.

الضغط على جانبي الخيل بتضييق الساقين من حوله:

  • تعتمد الفروسية على قدرة الفارس على التوازن أكثر من التشبث بالخيل وهذا الأمر يجنب الفارس من شد عضلات الساقين وتقليل توتره ومرونة حركته أكثر.
  • قد يتعامل الخيل بالتضييق عليه بالساقين بفهم خاطئ، حيث يعتبرها الخيل إشارة للتحرك إلى الأمام، ولتجنب هذا يجب على الفارس إرخاء ساقيه وإلقاء الثقل على القدمين.

الوقوف على أطراف الأصابع:

  • قد يلجأ الفارس إلى الوقوف على أطراف أصابعه عند القفز لامتطاء الخيل، وهذا الأمر يجعل الفارس ثقلا ً على الحصان وذلك لأنه يرتد على السرج مرتين، مما ينتج عنه حركة غير متزنة، أما الطريقة المثالية لقفز الفارس على السرج في هذه الحالة هي جعل القدمين تحت الجسم مع ثني الركبتين قليلاً، لذلك ينصح باستعمال عضلات الجذع وليس القدم.

إدخال القدمين في الركبان:

  • المبالغة في إدخال القدمين في الركبان  يتسبب في إرباك الفارس،  وافضل طريقة لدخول القدمين في الركبان هي الارتكاز عليه من منتصف القدم.

انحناء الظهر:

  • إذا أتخذ الفارس وضع منحنياً ومرتخياً يتسبب في فقد السيطرة على الخيل، لذا يجب جلوس الفارس بشكل مستقيم وأن يبقي ذقنه مرفوعاً.

رفع الركبتين:

  • يقوم العديد من الفرسان المبتدئين برفع ركبتيهم عند امتطاء الخيل، مما يؤدي إلى الجلوس بشكل خاطئ لذلك ويجب على الفارس إرخاء رجليه والحفاظ على الجلوس في وضع مستقيم من الكتفين إلى القدمين.

حبس النفس:

  • قد يتوتر بعض المبتدئين ويقوم الفارس بحبس نفسه، لكن يجب أن تنظيم النفس بهدوء مع حركات الخيل.

النظر إلى الخيل:

  • قد يلجأ المبتدئين بالنظر إلى الخيل و بذلك يصرف انتباههم عن الطريق ويجعلهم غير مستعدين لما قد يلاقوه على الطريق وأيضاً قد يتسبب هذا الوضع عند تحريك الفارس رقبته ورأسه تبعاً لانحاءات الطريق  على استقامة عموده الفقري وبالتالي التسبب في حدوث ثقل على ظهر الخيل.