هل الورم يؤلم عند الضغط عليه لك أن تعلم في البداية على أن الورم عبارة عن كتل من النسيج المعينة داخل الجسم، وتنمو بشكل غير طبيعي، وتوجد هناك محفزات تثير الجسم لكي تتكون تلك الخلايا الغير طبيعية بالمرة، فهناك ورم حميد، والآخر خبيث، سوف نتعرف على كافة التفاصيل والمعلومات الآن بالسطور الآتية.

ملمس الورم السرطاني

الأسباب علميًا التي تؤكد نمو ذلك النوع من الورم في الجسم، ما زالت غير معروفة بالمرة فيوجد هناك علاقة ربما تحدث بين ظهور الورم الحميد وعدة عوامل تتمثل فيما يلي:

  • حمية ونظام غذائي متبع.
  • وراثة.
  • وجود مواد سامة فيما يحيط بالشخص مثل التعرض للإشعاعات باستمرار.
  • توتر وضغط نفسي وعصبي شديد.
  • بعض من أنواع الصدمات والالتهابات.

صفات الكتلة السرطانية في الثدي

شكل سرطان الثدي يعتبر من ضمن الأشياء التي لا تتمكن المريضة من أن تحددها بذاتها، ولكنها تتمكن من أن تشعر بها عندما تتكون الكتلة التي يكون ملمسها صلب بعض الشيء، وتجدها أيضًا في الثدي أو بالقرب منه.

يعتبر ذلك أكثر الأشياء المعروف عليها في صفات سرطان الثدي، ومن الممكن أن تظهر الإصابة بها على هيئة انتفاخ في الثدي، أو بالقرب من منطقة الإبطين أو الترقوة، وهذا ما يسببه أكثر من نوع سرطاني.

يظهر السرطان أو الورم على شكل تغير في جلد الثدي، ويجعل ملمسه سميك بعض الشيء، وقريب جدًا لقشر البرتقال، تلك الأعراض تكون مشابهة جدًا مع أعراض عدوى الثدي في بعض الوقت يكون سرطان.

هل الورم السرطاني متحرك

بعض الوقت ربما تظهر فيه الكتلة السرطانية بالثدي نتيجة كثيرًا من العوامل والمسببات لذلك والتي يمكن أن تؤدي لإصابة السيدة بنوع من أنواع سرطان الثدي، وفي هذه الحالة يتم التشخيص على أنها كتلة سرطان أم لا.

الأبحاث الطبية والعلمية صرحت بأن كتلة الثدي السرطانية لا تترحك في المكان الذي تظهر فيه، فهي تكون ثابتة، بالنسبة للمتحركة فمن الممكن أن تظهر في الثدي، ولكنها لا تكون من نوع السرطانات المختلفة، ويمكن أن يتم علاجها عن طريق زيارة الطبيب المعالج.

الورم السرطان مميز بالصلابة ولا يتحرك، ولهذا فإن هذه الكتلة صعب النظر لها، أو ملاحظتها فإذا كان المرض جديد في هذه الحالة يجب الفحص الطبي لأجل التعرف عليها وتشخيصها.

مدة نمو الورم السرطاني

الورم السرطاني يمر بأكثر من مرحلة فكل مرحلة فيها لها مدة نمو ويتم تحديدها تبعًا لنوعية الورم أو مكانه وعمر المصاب، وتلك المراحل تتمثل في الآتي:

 المرحلة صفر

  • تلك المرحلة تكون مبكرة للمرض، والواضح فيها يكون العضو المصاب مثل الرئة، والمعدة، والثدي.
  • يصعب في هذه المرحلة الكشف عن الإصابة بالورم، فلا يظهر في الأشعة لأنه لا يكون له أي أعراض.
  • لا يوجد للمريض أي طريق سواء إجراء تحليل أدلة الأورام، والتأكد تمامًا ما إذا كان ورم سرطاني.

أول مرحلة

  • هذه المرحلة من الممكن أن يعرف المريض الورم السرطاني عن طريق الإحساس بألم في منطقة الثدي.
  • مظهره يكون واضح للخارج، ومن الممكن أن تتم رؤيته في المبايض، فيتسبب في انتفاخ بالبطن، أو القولون.
  • يكون الورم في تلك المرحلة بالعضو المصاب فقط، ولا ينتشر في عدة أماكن أخرى داخل الجسم.

ثاني مرحلة

  • ينمو الورم في هذه المرحلة، ويكون مستعمرًا بكل أجزائه وكل ما يحيطه.
  • الورم يظهر بسرعة في المعدة، لأنها تخترق تمامًا العضلات في المعدة والجدار.
  • ذلك الأمر يكون منطبقًا على القولون، والثدي، وبعض من الأعضاء الأخرى التي تصاب بهذا المرض.

 ثالث مرحلة

  • يكون فيها الورم متزايد ومفرط في عدد كبير من الغدد.
  • تكون الأورام ملاصقة للعضو ذاته المصاب بسرطان الثدي، والمعدة، والرئة.
  • الورم في هذه المرحلة يكون تابع غدد موجودة في القفص الصدري.

رابع مرحلة

  • تعتبر من المراحل شديدة الخطورة، لأنها لا تحدث إصابة للعضو والمناطق المجاورة فقط.
  • تمتد الإصابة لأعضاء وأجزاء مختلفة مثل ورم العظم، والثدي الذي يمتد إلى المعدة، والمخ.

وصلنا إلى نهاية مقال اليوم والذي تحدثنا فيه عن هل الورم يؤلم عند الضغط عليه وأدركنا مدى الأعراض المصاحبة للأورام، وكذلك المراحل التي يمر بها المصاب.