كيف يتم تعويض الدم المفقود من الجسم سؤال محير وقد حير كثيرًا من الأشخاص وخصوصًا كل من يتعرض لمثل هذه المشكلة الصحية، فنتيجة العمليات الجراحية أو التعرض إلى حوادث أو حتى إصابات تعرضك للنزيف، ونزول كميات كبيرة من الدماء، قد يؤثر على صحة الجسم، ويتسبب في الإصابة بالأنيميا، فبالمتابعة مع الطبيب المختص، وتناول العقاقير والأدوية المناسبة للحالة ينصح بتناول بعضًا من الأكلات التي تمد الجسم بالنشاط.

مدة تعويض الدم بعد التبرع

يتم تعويض الدم المفقود بتناول أطعمة وغذاء مليء بنسب من الحديد، الموجودة في الكبدة، والسبانخ، واللحوم، والخضار الورقي الأخضر، وكذلك الدواجن، والأكلات البحرية التي تتمثل في سمك السالمون، والبقوليات مثل الحمص، والفول، والفاصولياء، والعدس.

ضرورة البعد تمامًا عن تناول الشاي، والقهوة أثناء تناول الأكل، ويتم تجنبه تمامًا بعد الأكل مباشرة، حيث أنه سوف يعمل على امتصاص الحديد ويجب أن يتم تعويض ذلك بتناول الفاكهة التي تقوي نسبة امتصاص ذلك العنصر.

إذا كان النزيف ناتج عن سبب مختلف ولا يتعلق بالدورة الشهرية بالنسبة للسيدات، يتم تعويضه بمشروبات ساخنة مثل القرفة، والزنجبيل، وعصير البرتقال والقصب.

متى يعوض الجسم الدم المفقود

إذا كانت كمية الدم التي فقدت نتيجة الدورة الشهرية للفتيات والسيدات، مضافًا إلى ذلك العلاج باستخدام العقاقير والأدوية والتي توجد منها وصفات طبيعية صحية تعمل على تخفيف حدة الألم مثل:

مغلي الشاي الأخضر الذي يعمل على تقليل نسبة نزول الدورة، ويتم غليانه في المياه النقية لمدة عشرة دقائق على الأقل، ويتم تناول كوب واحد منها كل صباح.

أكل يزيد الدم بسرعة

نذكر لكم فيما يلي قائمة تحتوي على مجموعة أكلات لفقر الدم التي تكون ناتجة عن نقص الحديد:

  • الخضروات الورقية ذات اللون الأخضر، حيث تعد من أكثر المصادر التي تحتوي على الحديد مثل السبانخ، والكرنب، والهندباء الأخضر.
  • يجب أن تعلم أن بعض تلك الأنواع من الخضراوات الورقية تكون داكنة اللون بها مادة أوكسالات وربما تعيق امتصاص الحديد بالجسم، ولهذا عليك أن تقوم بتنويع مصادر الحديد في أكلك.
  • اللحم والدواجن، تحتوي على كل حديد حيواني، ويقوم بامتصاص ذلك النوع من الحديد بشكل أفضل مقارنة بالحديد النباتي.
  • الكبد، يعتبر من أهم وأكثر الأعضاء المليئة بالحديد، وتحتوي كل مائة جرام من الكبدة المطبوخة على ستة وتسعة وأربعين مليجرام من الحديد.

أسرع طريقة لوقف نزيف الرحم

توجد هناك مزيدًا من العلاجات باختلاف أسبابها التي تؤدي للنزيف، فمن ضمن تلك العلاجات المستخدمة:

  • العلاج بالهرمون: تساعد هذه العلاجات في تنظيم الدورة الشهرية للسيدات، وتقليل غزارتها، وتعالج نزيف الرحم المستمر الذي ينتج عن اضطرابات الهرمون.
  • العقاقير التي تعتبر منبهة للهرمون الموجه إلى الغدد التناسلية، يتم استخدام تلك الأدوية بجانب مجموعة العلاجات المختلفة عندما يكون النزيف ناتجًا عن الورم الليفي في الرحم، فتمنع صنع هرمون معين يعمل على تقليص حجم الورم الليفي.

توجد هناك عدة طرق جراحية متوفرة في علاج نزيف الرحم المستمر، وتستخدم لحالات محددة مثل الورم الليفي، وسرطان الرحم، وغيرها فمن أهم تلك الطرق الآتي:

  • توسيع وكشط: تتم تلك العملية تحت التخدير الكامل، فيقوم الطبيب بتوسيع فتحة عنق الرحم، وإدخال أداة جراحية للرحم لكي تساعده في كشط البطانة، وذلك يتم بعد الفحص في المختبر لكي يجدوا نسيج غير طبيعي.
  • صمم الشريان الرحمي: يتم في ذلك وضع جزيئات صغيرة في شرايين الرحم، حيث يمنع وصول الدم للورم الليفي، ويساعد على تقليص حجم تلك الألياف والأورام.

تعرفنا عبر مقالنا اليوم على أدق التفاصيل حول كيف يتم تعويض الدم المفقود من الجسم وأدركنا مدى أهمية تناول الأوراق الخضراء، وكذلك جميع الأكلات التي تحتوي على فيتامينات ومعادن وفسفور مثل الأسماك والبروتينات.