الفرق بين صلاة التهجد وقيام الليل، في اللغة، التهجد هو فعل من خمسة أفعال من صيغة المصدر، أي: فلان، التهجد أي السهر، كذلك في صلاة الليل، أي: التهجد بالليل، إذا صلى بالليل، بحسب أحد المواقع.

الفرق بين صلاة التهجد وقيام الليل

والفرق بين صلاة التهجد وصلاة الليل أن التهجد يؤدى بالليل بعد النوم ولو لفترة ثم يستيقظ للصلاة فقط دون سواه.

يذهب للنوم ثم يقم الصلاة، ويظهر هذا الاختلاف في رواية الصحابي الجليل الحجاج بن غازية رضي الله عنه بقوله: (يحسب أحدكم إذا قام من الليل يصلي حتى يصبح أنه قد تهجد، إنما التهجد المرء يصلي الصلاة بعد رقدة، ثم الصلاة بعد رقدة، وتلك كانت صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم له).

هل يجوز صلاة التهجد بدون نوم

ولا يجوز أن نقول إن الصلاة بلا نوم لا يجوز إلا أنها جائزة، ولكن في هذه الحالة تسمى صلاة قيام الليل، لأن الصلاة في هذه الحالة تعتبر صلاة الليل، الصلاة في ليلة بلا نوم له أجر صلاة الليل، وأجر نيته في أدائها.

الحكم الشرعي لصلاة التهجد

صلاة التهجد صلاة من النوافل المستخرجة من سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقد ثبت التهجد على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

“أحب الصلاة إلى الله صلاة داود عليه السلام، وأحب الصيام إلى الله صيام داود، وكان ينام نصف الليل، ويقوم ثلثه، وينام سدسه، ويصوم يوما ويفطر يوما”، كما جاء في قوله تعالى “وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَىٰ أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَّحْمُودًا”.

هل يجوز صلاة قيام الليل قبل الساعة ١٢

الصلاة هي واجب أساسي للمسلمين، وأول ما يحاسب عليه الإنسان بعد موته هو الصلاة.

الصلاة نوعان: الفرائض والسنة، وأهمها صلاة الليل.

لكن تختلف آراء الناس في وقت الصلاة.

صلاة قيام الليل

  • صلاة الليل هي الركعات العديدة التي يؤديها المسلمون من أجل التقرب إلى الله.
  • ولما كانت صلاة الليل من السنن المثبتة عن الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • تقام صلاة العشاء في المساء بعد صلاة الغروب.
  • إنها صلاة ترفع منزلة من يؤدون هذه الصلاة إلى مرتبة أعلى عند الله ورسوله.

كيفية أداء صلاة قيام الليل

  • لا يوجد عدد محدد للصلاة في الليل.
  • ويمكن إجراؤها كأي تكبير عادي وتلاوة الفاتحة والركوع والسجود.
  • ولكن الأفضل أن تكون ركعتان في الليل.
  • أي: سجدتان، ثم سجدتان، وهكذا.
  • وقد ذكر هذا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم فقال: “صلاةُ اللَّيل مثنى مثنى، فإذا خَشي أحدُكمُ الصُّبح، صلَّى ركعةً واحدةً تُوترُ له ما قد صلَّى وأقل الوتر ركعة واحدة يصليها بعد صلاة العشاء، فإن أوتر بثلاث ركعات فالأفضل أن يسلّم بعد الركعتين ويأتي بواحدة، وإن أوتر بخمسة فيسلم بعد كل ركعتين ومن ثمّ يأتي بركعة واحدة، ويراعي في صلاته الطمأنينة وعدم العجلة والنقر، فيخشع في صلاته ولا يتعجل فيها، فأن يصلي عددًا قليلًا من الركعات بخشوعٍ وطمأنينةٍ؛ خيرٌ له مما هو أكثر بلا خشوع” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

حكم صلاة قيام الليل قبل آذان الفجر بفترة قصيرة

  • تمتد صلاة قيام الليل من صلاة الغروب إلى صلاة الفجر.
  • لذلك إذا صلى الإنسان صلاة قصيرة قبل طلوع الفجر، ولو لربع ساعة، اعتبرت الصلاة من صلاة الليل.
  • أكد ذلك الشيخ أحمد ممدوح أمين الفتوى بدار الإفتاء بمصر.
  • قال: هناك رجل أدى قيام الليل قبل الفجر بقليل، ولو بربع الساعة.
  • إذا لم تدخل صلاة الفجر بعد، فهي جزء من صلاة الليل.
  • وتابع الشيخ حديثه قائلا: من الأفضل أداء صلاة الليل في الثلث الأخير من الليل.