كيف ازيد من وزني بسرعة، من المهم معرفة أنه من غير الممكن زيادة في الأسبوع، لكن اكتساب الوزن تدريجيًا للوصول إلى وزن صحي واكتساب الوزن من العضلات هو أحد تلك الأشياء التي قد تستغرق عدة أشهر أو سنوات بدلاً من بضعة أيام أو حتى أسابيع، حيث أن اكتساب الوزن الطبيعي والصحي يتراوح من 0.45 إلى 0.91 كجم في الأسبوع، وتجدر الإشارة إلى أن النسبة المئوية لزيادة الوزن تختلف من شخص لآخر، وبالتالي فإن مقدار الزيادة، بغض النظر عن الأسابيع أو الأشهر، تعبر عن زيادة الوزن المناسبة.

كيف ازيد من وزني بسرعة

تناول العديد من الوجبات الخفيفة

يمكن إضافة الوجبات الخفيفة إلى الطعام بين الوجبات، وهو أكثر مرونة وأسهل من تناول ثلاث وجبات كبيرة، ويمكن استخدام مجموعة متنوعة من الأطعمة، مثل: الفواكه المجففة، والبذور، والجبن، وزبدة المكسرات.

السعرات الحرارية الغنية، على سبيل المثال، تناول ربع كوب من الزبيب يحتوي على حوالي 110 سعرة حرارية، وتناول ملعقة فول سوداني مع موز يحتوي على حوالي 300 سعرة حرارية، وكل هذه السعرات الحرارية المتراكمة من وجبات صغيرة متنوعة يمكن أن تؤدي إلى تراكم بعض الدهون في الجسم.

تناول الكثير من الأرز

يعتبر الأرز من أهم الأطعمة الكربوهيدراتية، وهو مصدر مناسب ومنخفض التكلفة لزيادة الوزن، حيث يوفر كوب الأرز 190 سعرة حرارية، و 43 جرامًا من الكربوهيدرات، وكمية قليلة من الدهون، لذا فهو يساعد على تناول الطعام.

يمكنك زيادة السعرات الحرارية ويمكن تناولها عن طريق إضافة بعض مصادر البروتين الأخرى أو الوجبات الجاهزة للأكل أو الدهون الصحية.

نصائح صحية لكسب الوزن بسرعة

تتضمن بعض النصائح التي يمكن للأشخاص اتباعها لزيادة الوزن بسرعة وبطريقة صحية ما يلي:

  • تناول المزيد من السعرات الحرارية.
  • بناء العضلات عن طريق القيام بالتمارين اللازمة لذلك تناول المزيد من البروتين، حيث أنه ضروري لبناء العضلات ويفضل أن يكون 1 جرام لكل نصف كيلو من وزن الجسم.
  • استهلك الدهون الغذائية اللازمة لإنتاج هرمون التستوستيرون من مصادر مفيدة مثل: البيض، والأسماك، والبذور، والمكسرات، والجوز، وزيت الزيتون، والأفوكادو، واللحوم الحمراء، وزيت جوز الهند.
  • احصل على ما يكفي من فيتامين د؛ لأنه يساعد على زيادة كتلة العضلات في جسمك.
  • تقليل التوتر؛ لأنه يقوض الجهود المبذولة لزيادة الوزن بطريقة صحية.

نقصان الوزن وأسبابه

يتم تشخيص فقدان الوزن عندما يكون مؤشر كتلة الجسم لدى الشخص أقل من 18.5، وهو ما يعتبر غير صحي لأن فقدان الوزن يرتبط بضعف جهاز المناعة والشعور بالتعب بالإضافة إلى ضعف العظام، ولديه مجموعة من الأسباب المحتملة للصعوبة اكتساب الوزن، مثل: عدم تناول ما يكفي من الطعام، والعوامل الوراثية، والإفراط في ممارسة الرياضة، ونمط الحياة الذي يتطلب ممارسة الرياضة باستمرار، ومشاكل الغدة الدرقية، واضطرابات الأكل، أو أمراض معينة مثل مرض السكري، والسرطان، وما إلى ذلك.

المشاكل الناتجة عن النحافة الزائدة

  • هشاشة العظام: تعاني واحدة من كل امرأتين في جميع أنحاء العالم من هشاشة العظام، وحقيقة أن المرأة نحيفة للغاية تجعلها أكثر عرضة للكسور؛ فالنساء النحيفات لديهن وزن أقل، مما يجعل العظام والمفاصل أقل إجهادًا، لذا فهي أكثر صعوبة، كما أن المرأة النحيفة لديها كتلة دهنية أقل، لذلك ينتج جسدها كمية أقل من الإستروجين، وهو أمر أساسي لصحة العظام.
  • العقم: الرجال والنساء النحيفون معرضون لخطر العقم لأن عدم وجود كتلة دهنية كافية يمكن أن يعطل إنتاج الهرمونات، مما قد يؤدي إلى انقطاع الدورة الشهرية لدى النساء وانخفاض عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال.
  • انخفاض الالتهاب والجهاز المناعي: بمجرد أن يبدأ الجسم في اكتشاف سوء التغذية، يصبح جهاز المناعة أضعف وبالتالي أكثر عرضة للإصابة بالعدوى.