ما هي أضرار بودرة الصراصير على الإنسان، تعد الصراصير من أكثر الحشرات انتشارًا في العديد من المنازل والمباني الأخرى، وتنتشر الصراصير ليلًا بحثًا عن الطعام في المطابخ ومخازن الطعام والقمامة والمجاري والصرف الصحي وتسبب حمى التيفوئيد والكوليرا.

ما هي أضرار بودرة الصراصير على الإنسان

الصراصير هي حشرات مسطحة بنية اللون وسريعة الحركة ولها قرون استشعار طويلة ورقيقة.

تمر الصراصير بثلاث مراحل في حياتها: مرحلة البيض، ومرحلة اليرقات، ومرحلة البلوغ.

تضع إناث الصراصير بيضًا بنيًا مستطيل الشكل يشبه الفاصوليا.

تضع إناث الصراصير بيضها بعيدًا عن الطريق.

الصراصير حشرات غزيرة الإنتاج.

يمكن أن تضع الأنواع الآلاف من البيض في أقل من عام، مثل الصرصور الألماني.

لا تعيش الصراصير في مجموعات مثل النحل أو النمل، على الرغم من أنها تتجمع في مناطق معينة، عادة بالقرب من مصادر الطعام أو مقالب القمامة.

تكون الصراصير أكثر نشاطًا في الليل، حيث تختبئ في الشقوق والأماكن المعزولة.

خلال النهار والليل، تترك الصراصير مخابئها للعثور على الطعام، وتناول جميع أنواع الطعام التي يأكلها الإنسان، والعديد من المواد الأخرى، مثل البراز والقمامة والشعر ومعجون الأسنان والصابون، لمكافحتها.

تحتاج الحشرات الطفيلية إلى معرفة مكان اختبائها، عادة في الأماكن الرطبة والدافئة والمظلمة.

طريقة استخدام مسحوق الصراصير

بالرغم من أن اتخاذ الاحتياطات المنزلية اللازمة يلعب دورًا مهمًا في مكافحة الصراصير، إلا أن استخدام المبيدات الحشرية مهم للقضاء على انتشار هذه الآفة، وخاصة الصراصير الألمانية التي تتكاثر بسرعة كبيرة، وتوجد أنواع عديدة من المبيدات الحشرية، والقضاء على هذه الحشرات. أكثر المبيدات الحشرية شيوعًا في المبيدات الحشرية هي مسحوق مكافحة الصراصير.

وهي في شكل مسحوق، وهي واحدة من أكثر الطرق فعالية للقضاء على الصراصير.

تميل الصراصير إلى تجنب تراكم كمية كبيرة من الغبار، تمامًا مثل البشر الذين يتجنبوا المشي على الجليد.

الأماكن حيث يجب وضع غبار الصراصير، تشمل الشقوق والمطابخ الزاوية في الخزائن، وتحت الخزانات، وخلف الثلاجات، وغسالات الصحون، والغسالات، وأي أماكن أخرى يُنظر فيها للصراصير.

ما هي آثار غبار الصرصور على الإنسان؟

غبار الصراصير هو حمض البوريك، وعادة ما يستخدم لمكافحة الصراصير والآفات المنزلية الأخرى، مثل الفئران والنمل، والطريقة التي يعمل بها هي أنه عندما تتلامس الصراصير مع غبار البورون، فإنها تلتصق به، ثم تبتلع المبيد الحشري بعد ذلك.

تنظف لكنها ستموت ولكن مسحوق الصراصير وحمض البوريك الموجود فيه غير آمن لجسم الإنسان وسوف يتسمم بعد تناوله وأعراض التسمم بحمض البوريك كالتالي:

  • القيء الأزرق والأخضر.
  • طفح جلدي أحمر فاتح.
  • دوخة.
  • فقدان الوعي.
  • النعاس.
  • درجة الحرارة العالية.
  • يخفض ضغط الدم.
  • تقشير الجلد
  • تعب وإرهاق وغير راغب في بذل أي جهد.
  • ارتجاف عضلات الوجه والذراعين واليدين والساقين والقدمين.

كيف يعالج الطبيب التسمم بغبار الصراصير؟

  • دعم مجرى الهواء، بما في ذلك الأكسجين وجهاز التنفس الصناعي.
  • إجراء فحوصات الدم والبول. التنظير للتأكد من عدم حرق المعدة والمريء.
  • خذ صورة شعاعية للصدر.
  • إعطاء المرضى سوائل في الوريد.
  • قم بعمل مخطط كهربية القلب.
  • إعطاء المرضى أدوية لتخفيف الأعراض.
  • قد يلجأ الطبيب إلى التطهير لإزالة حمض البوريك من الدم ومنع الفشل الكلوي وتلف الجهاز الهضمي.
  • قد يقوم الطبيب بغسل المعدة، والذي يتضمن إدخال أنبوب لتنظيف الوريد النابض في المعدة لمنع الجسم من امتصاص غبار الصراصير.

نصائح لاستخدام مسحوق الصراصير

  • الاستخدام الصحيح هو مفتاح النجاح في مكافحة الصراصير والحشرات الأخرى، فلابد من مراقبة أنشطة الحشرات للتعرف على مكان مناسب للغبار.
  • معرفة مكان وجود الصراصير يمكن أن يجعل هذه العملية أكثر نجاحًا.
  • يجب تجنب وضع غبار الصراصير على سطح العمل أو أي مكان يستخدم لتحضير الطعام.
  • غبار الصرصور وحده لا يسيطر على الآفات ولكن يجب اتخاذ الاحتياطات اللازمة لمنع دخول الحشرات إلى المنزل حيث يساعد ذلك على تنظيف المصارف وسد أي تشققات قد تستخدمها الحشرات لإخفاء أو دخول المنزل لمنع انتشار الحشرات مرة أخرى.