يبحث البعض عن ابر هرمون النمو وافضل وقت لاستخدامها والتي تُعد واحدة من أفضل العلاجات التي تستخدم في حالة نقص إفراز الغدة النخامية لهرمون النمو، وقد يكون ذلك النقص نتيجة إصابة الشخص بمرض ما، حيث تعمل إبر الهرمون على تعزيز النمو لدى كل من البالغين والأطفال كما أن لها الكثير من الفوائد الأخرى.

ابر هرمون النمو وافضل وقت لاستخدامها

ابر هرمون النمو هي تلك الإبر التي تستخدم لتحسين عملية النمو لدى كل من الأطفال والبالغين، كما أنه يستخدم لتنظيم حركة السوائل وبعض التركيبات الخاصة بالجسم.
إلى جانب ذلك فإن إبر تعزيز هرمون النمو تعمل على زيادة نمو العضلات وتنظيم عمل القلب ليقوم بجميع وظائفه بشكل جيد، علاوة على دورها الفعال في تنظيم عملية التمثيل الغذائي للدهون والسكريات وعدم تحولها لدهون ثلاثية ت
كما تعمل تلك الإبر على نمو العظام والعضلات ومساعدة القلب في تأدية وظائفه الكاملة والتمثيل الغذائي لكل من الدهون والسكر والنشويات.
أفضل وقت لأخذ إبر هرمون النمو
ليس هناك وقت محدد يمكن القول أنه أفضل وقت أو عُمر يمكن البدء فيه أخذ إبر هرمون النمو، حيث أنه كلما كان اكتشاف المشكلة أبكر كلما كان الأمر أفضل وعليه يحصل المريض على نتائج أفضل، كما أنه لايوجد حد أدنى يمكن اخذ ابر هرمون النمو فيه.

كما أن تناول حقنة هرمون النمو لا تشكل أي خطر على المريض سواء كانوا أطفال أو البالغين حيث يمكن إعطائها للأطفال بعد بلوغ سن العاشرة من عمره ولكن لابد وأن تكون تحت إشراف والديه، كما أنه يُعد أفضل وقت لأخذ الجرعة قبل الذهاب إلى النوم مباشرة فهي تعمل على تحفيز هرمون النوم في وقت الليل مع ضرورة المحافظة على أخذها يوميًا في نفس التوقيت.

استخدامات ابر هرمون النمو

من الجدير بالذكر أن إبر هرمون النمو تعالج العديد من المشاكل والتي تتمثل فيما يلي:
تستخدم إبر النمو في حالة قُصر القامة والتي يعاني منها العديد من الأطفال والكبار حيث يعود السبب في ذلك إلى نقص في إفراز هرمون النمو من الغدة النخامية.
كما أنها تعطى لهؤلاء الأشخاص الذين يعانون من متلازمة الأمعاء القصيرة أو الأمعاء التي لا يمكنها القيام بأداء وظيفتها كما يجب، قد تظهر الكثير من أعراض الإصابة على المريض والتي تتمثل في إسهال شديد ومستمر ينتج عنه نقصان ملحوظ في الوزن خلال أيام قليلة، كما أنه يصاب بإرهاق شديد وتعب عام مع فقدان في الشهية وصعوبة في الهضم.
تستخدم أيضًا الأبر في حالات فقدان الذاكرة والتي تظهر عند التقدم في العمر، لذا ينصح الكثير من الأطباء بضرورة أخذ إبر هرمون النمو من أجل تنشيط الخلايا الدماغية والتي قد تعرضت للتلف بسبب التقدم في العمر.
علاوة على أنها إبر تعمل على تحفيز الجهاز المناعي لدى الكثير من الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الجهاز المناعي وهو ما يمنح الجسم النشاط والحيوية.

أسباب استخدام إبر هرمون النمو للأطفال

تستخدم إبر هرمون النمو للأطفال في الكثير من الحالات منها ما يلي:
الإصابة بفشل كلوي مزمن.
وجود قصور في هرمون النمو أو التعرض لنقص في إفرازه.
الأطفال الذين يولدون في وقت مبكر ويكونوا صغار الحجم.
الإصابة بمتلازمة برادر ويلي وهو عبارة عن اضطراب وراثي يحدث نتيجة انخفاض في مستويات الهرمونات الجنسية وبالتالي ضعف في العضلات والشعور الدائم بالجوع.
موانع استخدام إبر هرمون النمو للاطفال
كما أن هناك بعض الحالات التي يمنع معها استخدام إبر هرمون النمو للأطفال ومنها ما يلي:
عند إصابة الطفل بأمراض خطيرة.
عند الإصابة بجميع أنواع السرطانات سواء تلك الحميدة أو الخبيثة.
في حالة إصابة الطفل بأمراض في الجهاز التنفسي.

ونحن بصدد الحديث عن ابر هرمون النمو وافضل وقت لاستخدامها تجدر بنا الإشارة إلى أنه على الرغم من أن لتلك الإبر الكثير من الأهمية فهي لها الكثير من الآثار الجانبية، لذا يجب أخذها تحت إشراف الطبيب المختص وذلك في حالة الأطفال أو الكبار.