كيفية صلاة التهجد وعدد ركعاتها، سنتحدث اليوم عن كم عددهم؟ لأن صلاة التهجد تؤدى في شهر رمضان وليالي العشر الأواخر، ولأنه يمكن أن يساعد المسلمين على الاقتراب من ربنا عز وجل، حيث يتطلب الخضوع والتواضع لله سبحانه وتعالى، ومن خلال هذا المقال سنتعرف على ركعاتها وفضائلها.

كيفية صلاة التهجد وعدد ركعاتها

أجرى الله تعالى 5 صلوات على المسلمين لأدائها وهي صلاة الفجر، صلاة الظهر، صلاة العصر، صلاة المغرب، صلاة العشاء.

وعلاوة على ذلك، فقد جعل الله تعالى الدعاء سنًا إضافية لتقريب العباد إلى الله تعالى حتى يعبد المسلمون الله تعالى في جميع الأوقات دون نهي للصلاة.

أفضل وقت للاقتراب من الله هو في منتصف الليل، ومن أفضل العبادات في رمضان صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان.

وقت صلاة التهجد

تبدأ صلاة التهجد بعد صلاة التراويح حتى الفجر، وأفضل وقت لأداء صلاة التهجد هو الثلث الأخير من المساء.

كما باركه الرسول صلى الله عليه وسلم، قال: ” من خاف أن لا يقوم في آخر الليل فليوتر أوله ومن طمع أن يقوم آخر الليل فليوتر آخر الليل، فإن صلاة آخر الليل مشهودة وذلك أفضل”.

كم عدد ركعات التهجد وكيفيتها ؟

اختلف العارفون في تحديد ركعات التهجد، لكن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصلي 11 صلاة ثم يصلي 13 ركعة.

يتفق الفقهاء على أن أقل عدد في التهجد ركعتان.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” إذا قام أحدُكم من الليلِ ، فلْيَفْتَتِحْ صلاتَه بركعتَينِ خَفيفَتَينِ”.

يقسم العلماء على الحد الأقصى لوحدات التهجد. ويقول الحنفية: ثماني ركعات، والشافعية يقولون: العدد غير محدود.

أما بالنسبة للمالكية، فيقولون إنها أكثر من 10 ركعات ويجب أن تنتهي بتردد.

دعاء صلاة التهجد

“اللَّهمَّ لَكَ الحمدُ أنتَ نورُ السَّماواتِ والأرضِ ومن فيهنَّ ولَكَ الحمدُ أنتَ قيَّامُ السَّماواتِ والأرضِ ومن فيهنَّ ولَكَ الحمدُ أنتَ ملِكُ السَّماواتِ والأرضِ ومن فيهنَّ ولَكَ الحمدُ أنتَ حقٌّ ووعدُكَ حقٌّ والجنَّةُ حقٌّ والنَّارُ حقٌّ والسَّاعةُ حقٌّ والنَّبيُّونَ حقٌّ ومحمَّدٌ حقٌّ لَكَ أسلمتُ وعليْكَ توَكَّلتُ وبِكَ آمنتُ. ثمَّ ذَكرَ قتيبةُ كلمةً معناها وبِكَ خاصَمتُ وإليْكَ حاكمتُ اغفِر لي ما قدَّمتُ وما أخَّرتُ وما أعلَنتُ أنتَ المقدِّمُ وأنتَ المؤخِّرُ لا إلَهَ إلَّا أنتَ ولا حولَ ولا قوَّةَ إلَّا باللَّهِ”.

فضل صلاة التهجد

صلاة التهجد متزامنة مع صلاة قيام الليل، لكن صلاة التهجد ممتدة.

كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: ” أفضل الصيام بعد رمضان شهر الله المحرم وأفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل”.

إن الاقتراب من ربنا عز وجل كما يذكرنا العبد بعظمة ربنا عز وجل.

كما كان لديه تبجيل لا يضاهى لله القدير ويشعر براحة نفسية لا مثيل لها.

الفرق بين صلاة التهجد وقيام الليل

تهجد: لكلمة تهجد معاني كثيرة في اللغة، تمامًا مثل البقاء مستيقظًا في الليل يسمى تهجد، وتسمى التهجد صلاة الليل، كما يعرّف بعض العلماء التهجد على أنها: الصلاة في الثلث الأخير من الليل، أو تقديم صلاة إضافية طواعية بدلاً من صلاة الفريضة، وهو الثلث الأخير من الليل.

قيام الليل: أي: إيقاظ الليل بالدعاء، والعبادة، والذكر والدعاء، ومعنى قيام الليل: أي إيقاظها بطاعة الله تعالى، الطاعة الكاملة أو الجزئية بأي شكل من الأشكال؛ من أجل عبادة الله – العلي – بالوقوف ليلاً، كالصلاة، أو قراءة القرآن، أو الاستماع إلى القرآن، أو تلاوة الأحاديث النبوية.